8402181
 
 
 

 


شيعة البحرين

علم عربي وحكاية - البحرين

 

إبراهيم التركي
 

هذا فصل بعنوان شيعة البحرين من كتاب حرب الفرس والروم في الشرق الأوسط الجديد الصادر قبل أربع سنوات: في نهاية صيف عام 2005 قبض على فتاة شيعية في مطار البحرين وبحوزتها قرص مدمج يبين فيه عملية تدريب 200 شاب شيعي و52 فتاة شيعية كلهم بحرينيين على الأسلحة في سهل البقاع عند حزب الله وقد وضعت الشواخص ( الأهداف ) وعليها صور الملك حمد ورئيس الوزراء خليفة وولي العهد سلمان .... وهذا يبين مدى الحقد في صدور هؤلاء على حكام البلد ... طبعا تم التكتم على القضية وتم التحقيق لأيام مع الفتاة ثم أطلق سراحها ...!! ومن أدبيات شيعة البحرين الخيارات الثلاثة التي دائما ما يذكرونها ويكتبونها في منتدياتهم وهي :- 1- أن يتشيع أهل السنة 2- أن يخرجوا من البحرين 3- أن يبادوا عن بكرة أبيهم وقد جاء في تقرير مركز ابن خلدون حول الأقليات لسنة 1993 أن سكان البحرين ينقسمون إلى ثلاث مجموعات: العرب الشيعة ونسبتهم 45% من مجموع السكان, والعرب السنة ونسبتهم كذلك 45% أما الإيرانيون 8%, وثلثهم سنة والثلثان من الشيعة, وبذلك يصل الشيعة العرب والإيرانيون إلى حوالي 52%, أما السنة العرب والإيرانيون البلوش فنسبتهم 48%. وقد استضافت قناة العالم الإيرانية من يطرح بصورة جلية طلب تسلم دولة البحرين وليس المشاركة في حكمها فحسب، ويبدو أن هذه من أبرز التنازلات التي تسعى إيران إلى انتزاعها على جدول الأعمال في المفاوضات مع الأمريكان، وهي تطوّر ضخم لاقتسام النفوذ الذي تحدث عنه الجنرال يحيى صفوي. وقد ذكر"روحاني" في 15/5/1980، في مؤتمر صحفي أن: "البحرين جزء لا يتجزّأ من الأراضي الإيرانية، وهي تشكل الإقليم الرابع عشر في إيران بموجب الدستور الجديد، وأنّ الشاه المخلوع تنازل للعراق عن مناطق شاسعة جنوبي إيران، بموجب اتفاق الجزائر 1975، وإننا نشعر بالحاجة الآن إلى إيضاح وضع البحرين بالنسبة لإيران، لأن بعض الدول العربية وبينها العراق تطالب بثلاث جزر في الخليج". وفي عـام 2004، طالبت إيران قطر بتقليل مـعـدل استغلالها لاحتياطيات حقل الشمال وحقل بارس الشمالي التي تشترك فيها الدولتان، محذرة إياها من أنها قد تلجأ "لطرق ووسائل أخرى لحل القضية"، هذا بالإضافة إلى احتلالها الجزر الإماراتية الثلاث طنب الكبرى وطنب الصغرى وأبو موسى منذ عام 1971م، ورفضها الدائم حل القضية عبر المحكمة الدولية، لأن إيران تعلم قبل غيرها أن المحكمة الدولية سوف تحكم لصالح الإمارات. مصادر بحرينية رفيعة كشفت أن الحكومة البحرينية كشفت مخططا إيرانيا لشراء عدد من الأراضي في مختلف مناطق البحرين لأهداف سياسية منها دعم الجهات والجمعيات الموالية لإيران سراً في البحرين، ومحاولة تغيير التركيبة السكانية وتوزيع حلفائها على جميع المناطق. وأكدت المصادر أن الحكومة أصدرت قرارا للجهات المعنية بعدم السماح والموافقة ببيع أي أراضي لأي جهة إيرانية دون التأكد من هدفها . وبينت المصادر أن الحكومة اكتشفت حركة بيع واسعة في إحدى المحافظات الأمر الذي أثار ريبتها وشكها، وبعد متابعة الموضوع تبين أنها جهات إيرانية. دعوة رئيس الوزراء البحريني الشيخ خليفة بن سلمان آل خليفة في زيارته لسكان جزيرة المحرق (إحدى اكبر وأقدم المحافظات البحرينية ) إلى البقاء بها وعدم بيع مساكنهم وأراضيهم والمخطط الإيراني كان يستهدف جزيرة المحرق أولا ومن ثم التوسع لبقية المحافظات. وكانت هيئة الأمم قامت في السبعينات باستفتاء في البحرين على الرغبة في التبعية لآل خليفة أو إيران، بناء على مزاعم إيرانية. وكان شاه إيران يطمح لتمثيل دور شرطي الخليج العربي ومرعبه حتى استطاع عام 1971 احتلال ثلاث جزر عربية تابعة لدولة الإمارات العربية المتحدة هي أبو موسى وطنب الكبرى وطنب الصغرى، وكان في برلمانه ثلاثة مقاعد تمثل مملكة البحرين في إشارة إلى أن هذه المملكة العربية هي جزء من التاج الفارسي. وفي إطار الضغوط والتنازلات يأتي هذا الخبر: تعديل مناهج الشريعة الإسلامية "التوحيد والفقه" لتتواءم مع المذهب الشيعي. فالمنهج الجديد سيعتمد عرضا للعبادات وفقا للمذهب الشيعي مثل الصلاة والوضوء و الزكاة إلى جانب حذف عبارات حول مفهوم التوحيد تشير إلى أن زيارة القبور أو التوسل بغير الله من الشرك !!! البحرين هي الهدف القادم لإيران بعد العراق للاستحواذ عليها كدولة بالكامل ومقال حسين شريعتمدارى المستشار الإعلامي لمرشد الثورة على خامئني بصحيفة "كيهان" الإيرانية الرسمية، الذي اعتبر فيه أن للبحرين حسابا منفصلا عن دول مجلس التعاون في الخليج، لأنها جزء من الأراضي الإيرانية, وأن المطلب الأساسي للشعب البحرينى حاليا، هو إعادة هذه المحافظة إلى الوطن الأم, والأكثر غرابة ان يستند الايرانيون في مطالباتهم هذه إلى الفترة التي احتلوا فيها البحرين عندما نجحوا في إجلاء البرتغاليين عنها في عام‏1602‏ بعد أن ظلوا فيها نحو‏81‏ عاما‏,‏ وقد حاول الفرس احتلال البحرين مرة أخرى إلا أن آل خليفة أخرجوهم منها في عام‏1873, صحيفة كيهان نشرت أيضاً كلاما للمتحدث باسم الخارجية الإيرانية يؤكد بأن كلام كيهان يستند على أسس قانونية إلا انه لايمثل وجهة نظر إيران الرسمية!! هذا المقال هو خطوة جديدة على طريق احتلال الفرس للبحرين بعد العراق

 

 


          Bookmark and Share      



شيعة البحرين
 
الاسم:  
نص التعليق: 
      
 



الأكثر مشاهدة


 
اشتراك
انسحاب